أمير مرتضى: لا أقارن بسيد عبدالحفيظ ودوري في الزمالك يوازي الخطيب (فيديو) - مصر النهاردة

القاهرة 24 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في موقع مصر النهاردة نقدم لكم اليوم أمير مرتضى: لا أقارن بسيد عبدالحفيظ ودوري في الزمالك يوازي الخطيب (فيديو) - مصر النهاردة

قال أمير مرتضى منصور،المشرف السابق على الكرة بنادي الزمالك إن  سيد عبدالحفيظ مدير كرة مخضرم ولديه تاريخ قوي، وقادر على تطبيق سياسة الإدارة

منصبي داخل الزمالك نفس منصب محمود الخطيب

وأضاف أمير مرتضى،خلال حوار مع برنامج عبر برنامج «أسرار» الذي تقدمه الإعلامية أميرة بدر، على شاشة قناة النهار،  إنه لا توجد مقارنة بينه وبين الكابتن سيد عبدالحفيظ، متابعا: منصبي داخل الزمالك نفس منصب كابتن محمود الخطيب".

وتابع أمير مرتضى :"كنت مسؤول عن العقود والملابس وكل ما يتعلق الأمور المالية داخل النادي، ولذلك عملي ومنصبي مختلف عن الكابتن سيد عبدالحفيظ.

وقال أمير مرتضى منصور، المشرف السابق على الكرة بنادي الزمالك: "وأنا في قطاع الناشئين كان مجلس الإدارة بيتحل، فكان في مشاكل إننا نبقى موجودين أو لأ، زي دلوقتي متعلق لي ورقة إني ما دخلش النادي، وكتير عملوها، وبيحصل، ده عشان اللي كان في الإدارة سابقًا بيبقى له شعبية وجماهيرية فميرجعش تاني، وإحنا موجودين عملنا كده بس بإجراءات قانونية”.
 

وعلق أمير مرتضى، خلال استضافته ببرنامج "أسرار" مع الإعلامية أميرة بدر، المذاع على قناة النهار، عن توليه منصبه في نادي الزمالك، قائلًا: "أنا طيب وشرير في نفس الوقت وبيطلع ده مع اللي يستحق، موضوع إني كنت ظابط أو محامي وماليش علاقة بالكورة، ده موجود في كل العالم، وعندنا معظم اللي بيلعب كورة مبيهتموش بالدراسة، وده هنا وبرا مصر، والأساطير كلها كده، أمثلة محمد صلاح وكريستيانو مثلًا، دول مانعرفش خريجين إيه، لكن أساطير في مجالهم، ومفروض يكون فيه حد متعلم كويس يدير، وهتلاقي المعادلة دي موجودة أوي في الهاند بول، معظمهم خريجو هندسة وطب".

الكورة  بتاخد من التعليم:
أضاف أمير مرتضى: "الكورة بقى هي اللي بتاخد من التعليم، وأنا كنت من ناشئي الزمالك ونفس جيل شيكابالا، وكنت لعيب شاطر، لكن كان عليا ضغوط كبيرة، وده بسبب إن والدي كان نائب رئيس الزمالك، وده كان ضغط عليا، لأن الكل عارف إن أبويا رقم 2 في النادي، وكنت هتعامل معاملة خاصة، سواء إيجابية، أو سلبية، وده أثر عليا".

وتابع  أمير مرتضى: أنا في النادي مكنتش معني بقصة الانتخابات، ودايمًا كنت أحب أبعد عن الحتة الاجتماعية، ببعد عنها، لأني عارف إن في يوم من الأيام هتحط فيها، سواء انتخابات، أو منصب في النادي، وساعتها أنا كنت معني أكتر بالكورة".

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق